ارتفاع أثمنة تذاكر مباراة الرجاء وزاناكو

برسم الدور الثاني من كأس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم. قررت ادارة فريق الرجاء الرياضي الحفاظ على الزيادة التي اعتمدها في أثمنة تذاكر الديربي البيضاوي، أمس (السبت)، في المباراة المقبلة للفريق الأخضر أمام فريق زاناكو الزامبي، المقرر إجراءها الأربعاء المقبل، وسيطرح الرجاء تذاكر مباراته الحاسمة في التأهل إلى دور مجموعات كأس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم بأثمنة 50 درهم للمدرجات المكشوفة، و100 درهم للمدرجات المغطاة، و300 درهم للمنصة الرسمية.

ورغم غضب الجماهير من الزيادة، ومقاطعة عدد كبير منهم لمباراة الديربي، التي مرت في أجواء باردة، بسبب العزوف الجماهيري، إلا أن الرجاء قرر الحفاظ على الثمن نفسه، رغبة منه في دفع الجماهير إلى المساهمة في حل الأزمة المالية التي يعاني منها النادي.ويتوقع أن تساهم الجماهير الرجاوي في اقتناء تذاكر مباراة زاناكو، عكس مباراة الديربي، وذلك بعد تأكدها رسميا من رحيل سعيد حسبان، رئيس الفريق، وتشكيل لجنة مؤقتة برئاسة محمد أوزال، ستستهر على حل مشاكل النادي المالية، وإعادة هيكلة الفريق.