مهاجم مغربي يبصم على مستويات خرافية بالدوري الاسباني

استطاع المهاجم المغربي هشام خلوة، 21 سنة، أن يفرض احترام وتقدير زملائه بفريق “سيلتا ب”، وأقنع عشاق ومتبعي الفريق الاٍسباني، اٍذ أصبح عنصرا مهما في الفريق بعد أن رفع رصيده من الأهداف اٍلى 9 بعد انتصار فريقه ضمن أطوار الجولة 19 من الدوري الثاني الاٍسباني، حيث سجل هدفا بطريقة بهلوانية في الجولة الأولى من المقابلة. تجدر الاٍشارة اٍلى أن هشام هو ثاني أفضل لاعب بين زملائه حسب محبي ومشجعي الفريق، محرزا لقب “رجل المقابلة” 5 مرات من أصل 17 مقابلة كلاعب رسمي.

وتبقا أحسن مباراة له هي التي جمعته بفريق “آراندينا”، محرزا ثلاثة أهداف قبل استبداله. مند انضمامه بالفريق شهر يوليوز على سبيل الاٍعارة، استطاع فرض وجوده كمهاجم رسمي ويحضا بسادس وقت لعب بالفريق، الشيء الذي سيصعب مأمورية الناخب الوطني في الاٍختيار بينه وبين يوسف النصري، خصوصا بعد نزوله لفرع ب لمالكا، أو ربما سيشكلان مستقبلا ركيزة هجوم المنتخب الوطني.